السبت , يناير 16 2021

دراسة: العيش وسط الطيور يزيد الشعور بالرضا مثل زيادة الراتب

توصلت دراسة ألمانية إلى أن الأشخاص الذين يعيشون في منطقة بها العديد من أنواع الطيور يحققون المزيد من الرضا عن حياتهم، مثلما يحدث عند حصولهم على زيادة في الراتب.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإن العديد من الدراسات السابقة، أشارت إلى أن التعرض للطبيعة مفيد لصحة الإنسان العقلية، وأن الوباء الحالي زاد من الاهتمام بالانطلاق خارج المنزل.

ووفقا للدراسة فقد راجع خبراء من ألمانيا بيانات مسح أجري حول مدى رضا آلاف الأشخاص البالغين في أوروبا عن حياتهم من خلال تعرضهم للطبيعة.

وخلص الخبراء إلى أن هناك 14 نوعا من الطيور في مناطق محلية يمنحهم سعادة تعادل حصولهم على زيادة سنوية تقدر بـ 1344 جنيها إسترلينيا.

وقال جويل ميثورست مؤلف الدراسة وأستاذ علوم البيئة في مركز سينكينبرج للتنوع البيولوجي وأبحاث المناخ إن:” الأوروبيين بشكل خاص يشعرون بالرضا عن حياتهم إذا كانت البيئة المحيطة بهم مباشرة تأوي كم كبير في الأنواع”.

وأضاف: “وفقا للنتائج التي توصلنا إليها، فإن أسعد الأوروبيين هم أولئك الذين يمكنهم رؤية العديد من أنواع الطيور المختلفة في حياتهم اليومية، أو الذين يعيشون في محيط شبه طبيعي”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: