فتحى سرور: المجلس خدع عكاشة بلعبة تصويت جديدة لم تتم مناقشته فيها

قال الدكتور أحمد فتحى سرور، رئيس مجلس الشعب الأسبق، إن ما يتم تداوله على بعض المواقع الإخباريه بأنه صرح بأن إسقاط عضوية النائب توفيق عكاشة باطلة: “كلام غير صحيح”، لافتا إلى أن تلك التصريحات مختلقة ومنسوبة له، وأنه لم يتطرق للحديث حول إسقاط عضوية النائب مع أى شخص.

وحول الموقف القانونى من إسقاط عضوية توفيق عكاشة من البرلمان، أكد فتحى سرور أن مجلس النواب سلطة مستلقة وقراره لا يخضع للرقابة القضائية.

وأبدى سرور، أسفه لما نسب له من تصريحات لافتا إلى أنه ممتنع عن التعليق على الأحداث السياسية فى وسائل الإعلام ولن يتدخل فى أى نشاط سياسى سواء بالإيجاب أو بالسلب.

واستطرد رئيس مجلس الشعب الأسبق، أن الذين يمتنعون عن إبداء آرائهم عليهم أن يمتنعوا عن نسب الآراء والفتاوى القانونية والدستورية إليه، وأن تكون لديهم الشجاعة فى أن ينسبوا آرائهم لأنفسهم.

تجدر الإشارة إلى أن رواد مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، تداولوا تصريحات منسوبة لفتحى سرور بالهجوم على البرلمان، وأنه قال بحسب التصريحات المنسوبة له: “إن إسقاط البرلمان عضوية النائب توفيق عكاشة لا تمت للقانون بصلة وضرب للدستور بعرض الحائط وكذلك أن المجلس خدع عكاشة بلعبة تصويت جديدة لم تتم مناقشته فيها”.

يشار إلى أن الدكتور فتحى سرور قد تولى رئاسة مجلس الشعب 21 عاما، وذاع صيته كأحد أهم رواد المدارس القانونية، وله مئات المؤلفات الهامة التى تدرس بكليات الحقوق، فضلا عن توليه رئاسة المعهد الدولى للقانون بفرنسا والاتحاد البرلمانى الدولى والعربى والإفريقى والإسلامى وأول رئيس للبرلمان الأورومتوسطى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: