السبت , مارس 6 2021

في نُتفةٍ من وطنٍ ……… شعر // عبد الرحيم الأشقر

في نُتفةٍ من وطنٍ
مجبولٍ بملحِ الفقراءِ
ممتلِئٍ بأمشاجِ المُتطفّلين
لا يمنحنا الفسادُ
إلا الشعورَ العميقَ بالاغترابِ
فمحاكمُ التفتيشِ تتكررُ
في كل زمانٍ ومكانٍ


وهل يملكُ المُشتاقُ
غيرَ خبزِ الحنينِ
الساخنِ على جمرِ القلبِ


والقلبُ لم يزلْ مشغولاً
بتجديلِ ضفائرِ الأمنياتِ
المُسْدَلةِ على كَتِفِ العُمرِ


أيّ لَحنٍ سَتشدوهُ
أيها العصفورُ العربيُّ
وأنتَ ترْقبُ
ما صنعَ الخريفُ
بِمسرحِ شدْوِكَ


نرتدي معطفَ الذكرياتِ
لنقاومَ بردَ الفِراق


أيّها النّاطقُ كُفراً
بِنظرِ السّاكتينَ دَهراً
تَيَمَّمْ صعيدَ البلادِ
وَاحْذَرْ ماءَ الأعادي


متى تعودُ الرياحُ
إلى بيادِرِنا
التي غَصّتْ بِالقَشِّ
ألم تسأمْ رحى الأيّامِ
مِنَ الدّوَرانِ
على عَظْمِنا الهَشِّ

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: