الأربعاء , نوفمبر 25 2020

ملاآآت…..قصيده للشاعر صدام غازي محسن

وامتلأنا
أنا وهي
ومن الشوق فضنا
ف انسكبنا
حتى شربتنا الرمال
بالضجر
قد تشعر كل الملآآت
وقد
يشعر أكسير الياسمين بالكآبة
***************************
خلف حلمة أذنكِ
هنالك كان عرش نهايتي
ف صقل السكوت رخام حنجرتي
….. تصلب كل الكلام
فلا مآآذن ترتفع فوق لساني
ف هدهدات الشوق
تسرق حكايات جدتي
نخاف ف تحتظننا الملآآت
*************************
آخر عناقيد الصبر
مزقي كل الملآآت
واسكبي الشوق القديم
ف الرمال لن ترتوي
لو انسكب 1000 شوق
سنملئ الكأس من جديد
وإن نصف شوق
كي نعطش ونشتاق الأرتواء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: