الخميس , فبراير 25 2021

ولتصنعي ماشئت : الشاعر عامر زردة

ولتصنعي ما شئت لن أترددا
لو كان قلبي سائرا نحو الردى

فخذي بقية ما تركت فخافقي
يبكي من الإيلام صار مشردا

لاتهربي ليظل سهمك في الحشى
ما كان بين العاشقين…… تبددا

وقتيلك المطعون ينزف واهيا
لكنه رغم الأسى … ما بددا

فالعهد شيء ثابت ومؤصل
قد كان نقض العهد منك مؤكدا

فإذا جنحت أو اقترفت خطيئة
فأنا الذي شكر الإله،… تحمدا

ماكان أجمل أن نكون على الوفا
متأملين ،…. بحبنا نخزي العدى

لكن بأمر الله ( جل جلاله)
نرضى وقلبي للصواب قد اهتدى

وقضى إله العرش ألا نلتقي
أبدا وهذا نافذ طول المدى

عامر زردة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: