الإثنين , مارس 1 2021

خلال ندوة بمقر التحالف في الرياض: التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب يؤكد على أهمية صياغة خطاب فعال في مواجهة العنف

 

أقام التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب في مقره أمس، ندوة بعنوان “طرائق صياغة الخطاب المضاد للخطاب العنيف”، قدمها الممثل الإعلامي للمملكة لدى التحالف الدكتور محمد بن سليمان الصبيحي، بحضور الأمين العام للتحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب المكلف اللواء الطيار الركن محمد بن سعيد المغيدي، وممثلي الدول الأعضاء ومنسوبي المركز.

وأشار الدكتور الصبيحي إلى سمات خطاب العنف في البيئة الرقمية ومكوناته والأدوات التي يمكن من خلالها إيجاد خطاب وصياغته لردع التوجهات ذات الأفكار المتطرفة التي من شأنها التأثير إعلامياً وفكرياً على عقول النشء، كما تطرق الصبيحي إلى الممارسات الاتصالية المهنية لمواجهة خطاب العنف وأهم أشكاله من خلال الخطاب البديل والخطاب المضاد.

من جانبه أكد اللواء المغيدي أن الورشة تأتي في إطار مجال محاربة الإرهاب إعلامياً، التي يتم من خلالها كشف طرائق الجماعات المتطرفة العنيفة وأدواتها وآليات عملها عبر استغلال الخطاب الإعلامي بجميع أشكاله في بث رسائلها المتطرفة العنيفة والإجراميّة.

ويعد المجال الإعلامي المجال الثاني من مجالات عمل التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب (الفكري، الإعلامي، محاربة تمويل الإرهاب، العسكري).

مما يذكر أن التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب يضم إحدى وأربعين دولةً عضوًا، تعمل معًا لتنسيق وتكثيف جهودها في الحرب الدَّولية على التطرف العنيف والإرهاب والانضمام إلى الجهود الدَّولية الأخرى الرامية إلى حفظ الأمن والسِّلم الدَّوليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: