الخميس , فبراير 25 2021

موسكو: لن نتصادم مع أمريكا في سوريا ولكن يجب ألا تستخدم القوة ضد سلطة الدولة السورية

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا لن تخوض اشتباكات مع الولايات المتحدة في سوريا، موضحا أن موسكو تطالب الجانب الأمريكي بعدم استخدام القوة ضد المواقع التابعة للسلطات السورية.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين:

“لدينا اتصالات مع الولايات المتحدة عبر القنوات العسكرية، ليس لأننا نعترف بشرعية وجودها هناك [في سوريا] ولكن ببساطة لأنها يجب أن تتصرف في إطار معين. لا يمكننا طردهم من هناك، نحن لن ننخرط في اشتباكات مسلحة معهم بالطبع، ولكن نظرًا لوجودهم هناك، فإننا نجري حوارًا معهم حول ما يسمى بعدم التضارب… ومن بين الأمور الأخرى، نطالب بشدة بعدم جواز استخدام القوة ضد مواقع الدولة السورية”.
وتحتفظ الدولة السورية بتواجدها في عدد من مناطق شرق الفرات الذي تسيطر “قسد” المتحالفة مع الجيش الأمريكي على مناطق واسعة منه، حيث يوجد تواجد للدولة السورية في مدن الحسكة والقامشلي، ولها مواقع عسكرية على الحدود السورية التركية حيث كان الجيش السوري قد دخل إلى شرق الفرات في عام 2019، بعد العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا في شهر أكتوبر/تشرين الأول عام 2019، ضد الوحدات الكردية المتواجدة شرق الفرات والتي نتج عنها سيطرة تركيا على مناطق رأس العين وتل أبيض، فيما تمكن الجيش السوري آنذاك من دخول شرق الفرات بعد اتفاق مع “قسد” وبرعاية روسية، حيث توقفت العملية التركية بعد دخول قوات الجيش السوري إلى شرق الفرات آنذاك.

وتطالب دمشق بضرورة انسحاب قوات الاحتلال الأمريكي من الشرق السوري وتوقف عمليات سرقة النفط السوري من المناطق التي تسيطر عليها الفصائل الموالية للجيش الأمريكي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: