الإثنين , مارس 1 2021

وضع منطاد “بيبي ترامب” المستفز للرئيس الأمريكي داخل متحف بريطاني

قرر متحف بريطاني الاحتفاظ بمنطاد “بيبي ترامب” الشهير، والذي أطلقه بريطانيون عند زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأولى للملكة المتحدة، اعتراضا منهم على قراراته.

وأعلن متحف لندن أنه سيضع المنطاد داخل أروقته إلى جانب بقايا احتجاجات عامة أخرى وقعت في العاصمة البريطانية، وذلك عشية مغادرة ترامب المكتب البيضاوي، بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وفيما أعربت إدارة المتحف عن أملها في أن يكون تواجد منطاد “بيبي ترامب” بمثابة تذكير بموعد وقوف لندن في مواجهة ترامب، فإنها ترى أنه سيحث أولئك الذين يرون أنه يمكنهم مواصلة الكفاح ضد سياسات الكراهية.
وقالت مديرة متحف لندن، شارون آمنت: “لطالما كانت لندن مدينة مفتوحة ومتطورة ومتعددة اللغات، إنها ملاذ للمعرفة والتقاليد والجدل، وعلى مدى آلاف السنين استضفنا العديد من الاحتجاجات التاريخية”.

ونال منطاد “بيبي ترامب” شهرة عالمية، ويجسد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، وهو يرتدي حفاضات، وفي يده هاتف ذكي في إشارة إلى كثرة استخدامه لحسابه على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، ويبلغ ارتفاعه 20 قدما.

وكان رئيس بلدية لندن، صادق خان، الذي لطالما شوه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سمعته أعطى الإذن بتحليق منطاد “بيبي ترامب” فوق لندن، بالتزامن مع زيارة ترامب الأولى لبريطانيا، ليظهر من بعدها في جولات الرئيس الأمريكي حول العالم، وكذلك في العديد من تجمعاته وجولاته الدولية.

وأشار مبتكرو منطاد “بيبي ترامب” في بيان لهم أنه “مجرد جزء صغير من حركة عالمية قادها الأشخاص المهمشين الذين تسببت سياسات ترامب في أذيتهم”.

وتتجه أنظار العالم نحو الولايات المتحدة يوم 20 يناير/ كانون الثاني لمتابعة حفل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، ومغادرة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، منصبه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: