السبت , مارس 6 2021

الشاعر المصري سعيد زعلوك يكتب … ليتني فيك

ليتني فيك…!

ليتني في بحرك….
يا بلادي موجة
وتحكي للشطآن…
عن قصة حبنا
وعن هوانا….

ليتني في شطآنك رملة
وتخبر الصخور عنا
وتعزف حبنا أغاني….

ليتني فوق أشجارك
بلبل يغني
ويعزف الألحان….

ليتني في تربك
حبة من الطين
وتخرج للعاشقين
أجمل وردة
أعطر مسك
وياسمين…
وترسم فوق الشقوق
والجدران….!

ليتني فيك يا مصر
نخلة طويلة
أو دوحة جميلة
أو فيروز
ومرجان …

ما هام قلبي بسواك
ما رأت عيني إلاك
ما عشقت غيرك
من مدن وبلدان…!

يا أرضاً خلقت من الطهر
لها ترقص النجوم
والشمس
والقمر
وفوق رباها
تفرح
وتمرح الغزلان…!

أحبك…
يا أرضاً خلقت للسلام
أحبك يا بلادي
يا مرتع الأمن
يا مهد الأمان

سعيد إبراهيم زعلوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: