الجمعة , فبراير 26 2021

الكاتبة الأردنية شيماء بني صخر تكتب … في ربيع الحياة

في رَبيع الحياة

تَجد نفسكَ في مَرحلة مِن مَراحل حياتك أنّكَ وصلتَ إلى حافّة الهاوية!
ما بينَ التعاسةِ والسعادة !
النارِ والنور !
الألمِ والأمل !
تَصِل لمرحلةِ اللاوعي !
ولِطريق مسدود غير قادر على اجتيازه وغير قادر على الرجوع للخلف !
تبقى عالِقاً بالمُنتصف.
تُكافح كي لا يقتات الهَلاك بقاياكَ!
يُقيّدكَ الكتمان، وتكونَ أسيراً للأوهام.
تشعُر وكأنك أعمى وأنتَ ترى!
أصمّ وأنتَ تَسمع!
عَليل وأنتَ مُعافى!
مُتوفَّى وأنتَ على قيد الحياة!
ثُلَّة مَشاعِر مُتأجِّجة بالندم والإرتباك والتردُّد والأسى!
تَتساءَل وتسْتفهِم:
لِمَ أنا؟
الحقّ كانَ معي أم عليّ؟
هيهاتَ ما تعثر على إسْتجواب يُريح زِحام تفكيرك و يُزيل فَضلات الوَهم عن أوتار كيانك!
لِتَعيش بِسلام وتَعود الحياة إلى حياتك!

شَيماء صالح بني صخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: