الإثنين , مارس 1 2021

قصص_قصيرة_جدًا بقلم: أنور الأغبري وترجمة تغريد بو مرعي

موضع بنانك
التي تركت أثرًا ببابنا
قد نبت زهرة
تمتصُ رحيقها النحلُ .


‏نَشبَ حريق في جاليري( معرض فنون تشكيلية)وألتهم كل اللوحات الفنية بإستثناء لوحة واحدة لطفل يذرفُ الدموع !

‏حينما أُشاهد على التلفاز خبرًا عن المجاعة ؛ أربطْ على بطني بالثوب، وأذرفُ الدموع !

‏أعرف شاعرة
كلما أصابها كرب
سطرت أجمل قصائد العشق

‎#قصص_قصيرة_جدًا

بقلم: أنور الأغبري
ترجمة الى الإسبانية: تغريد بو مرعي

La posición de tus dedos
Que dejó un rastro en nuestra puerta
Ha crecido una flor
Las abejas absorben su néctar.

Se produjo un incendio en una galería (galería de artes ) y devoró todas las pinturas, ¡excepto una pintura de un niño que derrama lágrimas!

Cuando veo noticias de hambruna en la televisión; ¡Átame el vestido en mi vientro y derramo lágrimas!

Conozco a un poeta
Siempre que ella esté angustiada
Ella escribió los poemas de amor más hermosos

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: