مصطفي السعيد يكتب علي الفيس …..قوات آل سعود تبتلعها جبال اليمن

يحلم التحالف السعودي بدخول العاصمة اليمنية صنعاء، لتعلن المملكة الوهابية أول انتصار في تاريخها، لكن جبال اليمن ومقاتليها الأشداء يمنعون قوات جاءت من 4 قارات لمحاربتهم، ومنعوها من الاقتراب من العاصمة أو قلب اليمن، طوال 6 شهور لم تتقدم قوات التحالف السعودي مترا واحدا في مأرب أو تعز أو الحديدة وغيرها من الجبهات المفتوحة، مع أن اليمنيين لا يملكون طائرات أو مضادات دفاع جوي أو سفن حربية، ومحاصرين من البر والبحر والجو، ويواجهون أحدث ترسانات الأسلحة الأمريكية والفرنيسية والبريطانية والإسرائيلية، ويتوهم التحالف السعودي أن دخول صنعاء – لو دخلوها – ستعني انتصارهم، وعليهم أن يتذكروت دخول القوات الإسرائيلية إلى بيروت، وكيف كانت نهاية مغامرتهم، أو دخول التحالف الأمريكي بغداد، وكيف تحولت إلى جحيم لم يحتملوه، فماذا سيكون الحال بقوات سعودية بدون خبرة، وتستعين بمرتزقة من مختلف قارات العالم، وتسمي المرتزقة “المقاومة الشعبية” .. ستطبق جبال اليمن على ابناء سعود ومرتزقتهم لو تجاسروا ودخلوها، فمن يدخل صنعاء تصيبه لعنة جبالها التي لا ترحم الغزاة، لكن يبدو أن قوات التحالف السعودي أكثر ضآلة من أن تحتاج لجبال صنعاء لابتلاعها، تكفي جبال تعز أو مأرب لتتكفل بها.

 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: