كتاب وشعراء

التقطت قلمي .. شعر : سعيدة إفقيرن

التقطت قلمي
تحركت أناملي ،
بدأت أخط كعادتي
عبراتي في عباراتي..
انتهيت والورقة بيضاء
إلا من البلل
الشوق يقتلني لحرف منك
كيف أصنع قصيدة
وأنت بمحراب روحي ؛
ناسك متعبد ..
توضأ بدمعي ……
اسمح لصوتك أن يبقى معي
اسمح لصورتك أن تنير أضلعي
والباقي من أيامي
يامن ترسم الفرح على خرائط نفسي
وتنقل بسلاسة ؛
كميات حب فائض تختصره
أنت به نبع فرح لا ينضب
أنفق ما شئت لها من حبكَ ..
سأرضى ..
ألف ياسمينك ..
ما انقضى من عمرك وما بقى ..
سلامك .. كلامك ..
حزنك .. فرحك .. حنينك ..
قبلاتك لجبين بلدك ..
خواتم قلبك ..
بدايات شوقك ..
قلائد جدتك ..
مؤن أمك من الدعاء ..
أوائل الصيف .. أواخر الشتاء ..
كلك لها ..
حين تكون لك َ ..
ولي ما بقي منك فيها ..
نبضك الأخير .. ساعة يدك ..
صورتي على مرآة هاتفك ..
يدك حين رجوعك من أصابعها ..
فى لحظة أستشيط غضبا
وفى التالية ..
أكظم شوقي وأبكي …
فالدمع طهارة من ذنب النسيان

سعيدة إفقيرن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى