كتاب وشعراء

بيكيا.. بيكيا ؛ روبااااابيكيا ……. شعر // أشرف شبانة

بيكيا.. بيكيا ؛ روبااااابيكيا

بعد انطفاءِ الربيع
قصائدٌ موزونة ،
ممهورةٌ بالتوقيع
دواوينُ منثورة ،
شِعرُ تفعيلةٍ حر
ما عاد حرا بعد أن كَبلوه
قصائدٌ كحيلة ؛
هل من مشترٍ معتوه ؟!!

بائعٌ متجولٌ أبيع
عندي نصٌ عن طفلٍ رضيع ؛
و لا حليب
و أخته التي قرصَها الجوع
لرائحةِ رغيفٍ بالتنور
و تاجرِ بَشرٍ وضيعٍ .. وضيع
و عجوزٍ .. جبينُها نور
قصَمَ ظهرَها الصقيع

معي ومضاتٌ طازجةٌ فاتكة
تعالىٰ اشترِ ؛
قبل أن تبردَ اللهفةُ فيها
نصوصٌ قيمةٌ مُعتقة ؛
كالجبنِ القديم …
يصيرُ أطعم بمرورِ السنين
معي أشعارٌ مُضحِكة
و أُخُرٌ سوداءٌ مُهلكة

ظالمٌ يا من تَرتضي الظُلم
قاتلٌ يا من تتنازلُ عن الحُلم
تسهيلاتٌ في الدفعِ للجميع
تعالى اشترِ نقداً
تصفيةٌ و بالتقسيطِ المُريح
قصائدٌ مُجملةٌ بالدهشة
محملةٌ بالسحر
سقوطٌ مُريع .. مريع

كيف أبدلُ جلدي !!
و الانكسارُ فظيع
أنا بحاجةٍ ماسَّة ..
لانتصار
لقلبِ يَضُمُني آخِرَ النهار
لم أعدْ أستطيع
قلوبُنا التي لا تتساعىٰ ؛
لا تستحقُ الحياة

أيا ابنةَ الروحِ الناسكةْ ،
شبيهةَ الملائكةْ
حبيسةَ الأغصانِ الشائكةِ ..
المتشابكة
سامحيني ؛ فالأيامُ حالكة
بحقِ السماء ؛
لو أن حبي لك ماء ؛
لفجَّر الأرضَ ينابيعاً .. ينابيع

#ashraf_shabana

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى