الجمعة , مايو 14 2021

فتوى تضعف الاقبال على تأدية مراسم العمرة في إقليم كوردستان

أشرّ مسؤول العلاقات في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في إقليم كوردستان مريون نقشبندي يوم السبت ضعف الاقبال على التسجيل لتأدية مراسم العمرة في مكة من قبل النّاس في الإقليم، فيما عزا ذلك الى الفتوى التي اطلقتها اللجنة العليا للإفتاء في الإقليم بهذا الشأن، أكد أنه كانت تصرف في السابق أكثر من ثلاثة ملايين دولار لتأدية تلك المراسم في السابق.

وكتب نقشبندي على صفحته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، ان السفر لتأدية مراسم العمرة اصبح محل انتقاد من قبل الناس وبعض رجال الدين نظراً للازمة المالية، وعدم تسلم الموظفين للرواتب إضافة تزايد نسبة الفقر في الإقليم، مبيناً ان أولئك المنتقدين اقترحوا ان يتمّ التصدق بأموال العمرة لمساعدة المحتاجين والمتعففين، وتخصيصها أيضا لعوائل قوات البيشمركة.

وأضاف انه بعد الفتوى التي أصدرتها اللجنة العليا للإفتاء في منتصف الشهر الماضي والتي دعت فيها إنه في تلك الأوضاع التي تعيشها كوردستان وبدلا من تكرار مراسم العمرة والتي هي من السنن وليست الفراض فإنه من الأفضل ان تصرف تلك الأموال في الاعمال الخيرية والتبرع إضافة الى ان العديد من أئمة الجوامع حثوا على العمل بتلك الفتوى.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: