السبت , مايو 15 2021

عادل فخري دانيال يكتب علي الفيس ….كارثة جديدة تضاف الى الكوارث الصناعية

حدث ذلك مع الاسف خلال الجمعية العمومية العادية للمهندسين ولاحظت بما لا يدع مجال للشك لانه مدعم بالارقام والاحداث وتأكدت من سوء إدارة موارد نقابة المهندسين واستمرار عجز الميزانية وملاحظات جهاز الرقابة الإدارية وعددهم ( ١٨) ملاحظة على ميزانية نقابة المهندسين وكارثة بيع مصنع المهندس المكرونة وفساد شركة المهندس للتأمين وتمرير بيع ارض تملكها النقابة وزيادة مرتب احد الموالين الى ٧٠ الف جنيه شهريا … واعتقدت ان ملاحظات الجهاز المركزي والنقاط التى ذكرتها افشلت امرار الميزانية التى عرضتها النقابة بحضور الف ومائتين تسعة واربعين عضو تقريبا وان رفضها معناه إسقاط النقابة من وجهة نظرى كمهندس يهمه الصالح العام ومحاربة الفساد والفشل ولكن ما حدث غير ذلك وهو ان الخبرة فى إدارة تمرير الميزانيات المعيبة والحكايات والوعود المطاطة تم التخطيط لها مسبقا والقانون لا يحمى الحالمين بالتغيير لكى تحيا مصر
والنتيجة ان النقابة انتصرت على أصوات المهندسين الحالمين بتحقيق أهداف الثورة وتحقيق حلم القضاء على الفاشلين او التخلص من الفاسدين واليكم ما قامت به النقابة انها قامت بتأجير عدد كبير من الأتوبيسات لنقل وحشد الموالين لهم فقط للتصويت بنعم موافقون موافقة ومرروا الميزانية والبيع واستمروا …  

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: