السبت , مايو 15 2021

“إسماعيل”: “محدود الدخل” محور برنامج الحكومة المعروض على النواب

أكد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، على أن “الشفافية” المعيار الأساسي في مسابقات الوظائف الجديدة، مشيرًا إلى أنه يتم حاليًا دراسة وضع آلية لاستقبال طلبات النواب وذلك بالاتفاق مع وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب.

ووجه رئيس الوزراء، خلال لقائه نواب محافظة كفرالشيخ، اليوم، بضرورة الالتزام بالتأشيرات القابلة للتنفيذ، وفقًا للإمكانيات المتاحة وأنه لا ضرر في رفض إعطاء التأشيرة إذا كانت الظروف لاتسمح بتنفيذها مع توضيح الأسباب لطالب الخدمة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن البحث عن موارد حقيقية للخزانة العامة بات من الأمور الملحة حتى تتمكن موازنة الدولة من تحقيق أهدافها خاصة وأن الأجور تلتهم 25% من حجمها، وشدد على ضرورة استكمال تنفيذ المشروعات المفتوحة منذ سنوات، ودخولها حيز الخدمة في أقرب وقت ممكن.

وأكد رئيس الوزراء، على اهتمام الحكومة بتهيئة المناخ المناسب والجاذب للمزيد من الاستثمارات، مشيرًا إلى أن هيئة التنمية الصناعية هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن المناطق الصناعية، وأنه لا يمكن تنفيذ أي مشروع قبل استيفائه الدراسات الخاصة بالأثر البيئي، موضحًا أنه تم تأسيس شركة مملوكة بالكامل للدولة لاستغلال مشروع الرمال السوداء الاستغلال الأمثل، وكذا دراسة المقترحات الخاصة بمشروعات التنمية السياحية بالمحافظة خاصة وإنها تملك مساحات شاسعة على ساحل البحر المتوسط، مشيرًا إلى أن ملف البحيرات على مستوى الجمهورية بما فيها بحيرة البرلس مفتوح حاليًا وجار دراسة الإجراءات الخاصة بتنميتها واستغلالها بشكل اقتصادي يتناسب مع قيمتها.

وطالب إسماعيل، بضرورة تشجيع المنتج المحلي والحد من الاستيراد العشوائي، الأمر الذي يدعم الصناعة المصرية ويسهم في توفير المزيد من فرص العمل الجديدة للشباب.

وخلال اللقاء، استعرض نواب محافظة كفرالشيخ أهم المشاكل التي تواجه دوائرهم، وكذا مطالبهم لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين في عدد من القطاعات، وبخاصة في الصحة والتعليم والمياه والصرف الصحي والزراعة والإسكان والري.

وفي تعقيبه على مطالب النواب، كشف المهندس شريف إسماعيل النقاب عن الانتهاء من وضع حلول جذرية لمشاكل بعض المعلمين الذين تم تعيينهم ضمن الـ 30 ألف، والعمل على إعادة توزيعهم بما يتناسب مع مناطق إقامتهم الحقيقية بعد انتهاء العام الدراسي الحالى.

كما أصدر توجيهات لوزير الصحة باتخاذ الإجراءات العاجلة للتصدي وخفض معدلات الإصابة بفيروس “سي” وخاصة في محافظة كفرالشيخ، حيث أشار بعض النواب إلى أن المحافظة تعتبر من أعلى المحافظات إصابة بالفيروس.

وأكد رئيس الوزراء، على اهتمام الحكومة بالتوسع في زراعة الذرة، خاصة وأننا نستورد 7 مليون طن تكلفنا 1.6 مليار دولار، مشيرًا إلى أنه يجري حالياً دراسة اقتراح بفتح منافذ لشركات الأسمدة للبيع دون وسيط، مما سيكون له أكبر الأثر في توفير الأسمدة بأسعارها المناسبة.

وقال خلال اللقاء إنه جار اتخاذ إجراءات عاجلة لحسم أزمة تلوث مصرف “كتشنر”، إلى جانب فتح ملف مستشفيات التكامل البالغ عددها 476 على مستوى الجمهورية لتقنين اوضاعها والاستفادة بشكل كامل من الإمكانيات التي تحتوي عليها.

 وأشار المهندس شريف إسماعيل، إلى أن هذا اللقاء يأتي في إطار اللقاءات المستمرة والمتكررة مع نواب المحافظات للتعرف على المشكلات والموضوعات الهامة التي تواجه دوائرهم، مضيفًا أن هذه اللقاءات سوف تمتد لتشمل الزيارات في المحافظات نفسها بهدف التعامل مع تلك المشكلات والموضوعات على أرض الواقع، واتخاذ القرارات السريعة التي تسهم في حلها.

وأشار رئيس الوزراء، إلى أن التعاون والتواصل مستمر بين الحكومة ونواب الشعب، من أجل تحقيق هدف واحد وهو صالح المواطن، والتغلب على المشكلات المتراكمة التي تواجه، والتي تحتاج بعض الوقت لحلها نتيجة تراكمها منذ فترات زمنية طويلة.

وأوضح رئيس الوزراء، أن محور برنامج الحكومة الذي سيتم عرضه على مجلس النواب هو المواطن، وتحديداً المواطن الفقير ومحدودي الدخل، حيث يتضمن مجموعة من البرامج الاجتماعية التي تسهم في تحيد المواطن البسيط لأي إجراءات أوإصلاحات اقتصادية، كما أن برنامج الحكومة يهدف في المقام الاول إلى حل أكبر قدر من المشكلات خلال فترة زمنية وجيزة، بما يسهم في شعور المواطنين بتحسن في كافة الخدمات المقدمة لهم في مختلف القطاعات، وكذا النهوض بمستوى أداء تلك الخدمات، مشيرًا إلى أن البرنامج يهدف أيضاً إلى وضع القواعد ومنهج العمل للمرحلة القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: