الأحد , سبتمبر 20 2020

قومي المرأة يواصل “طرق الأبواب ” في أسوان

شهدت محافظة أسوان
لليوم الثاني على التوالي جولات موسعة لحملة طرق الأبواب بقوة ساندي بلدك .. بكرة الخير
جايلك التي أطلقها المجلس القومي للمرأة، حيث كانت الجولة أمس من نصيب مركز كومبو وبالتحديد
في قري كفور، الاسماعلية، العباسية، كومبو ، واقليت.

واستطاع فريق العمل
بالمجلس التواصل وطرق أبواب أكثر من 400 أسرة، حيث استمعوا إلى السيدات ومدى تأثير
الأزمة الاقتصادية على أسرهم وكيفية مواجهتها ، حيث عبرن بأبسط العبارات ، ففي إحدى
الزيارات أشارت سيدة إلى فرنها الصغير الذي كانت أمامه قائلة أنا على استعداد أن أخبز
العيش وأبيعه، علشان أساعد بلدي وقالت أخرى أنا مستعدة منورش النور خالص علشان أوفر
كهرباء للبلد .

فيما أكد عدد من
سيدات القرى أنهن في حاجة إلى أن يشعرن أن لهن دورا في مساعدة الدولة للمرور من الأزمة
الاقتصادية، و الوقوف معها أمام ما تتعرض له من ضغوط، معربات عن سعادتهن بأنه قد تم
طرق أبوابهن وسماع أصواتهن شاكرات ربهن على استقرار وأمن بلادهن مقارنة ببعض البلاد
العربية التي تعاني من القلق والحروب وعدم الاستقرار.

وطالب أهل القرى
– الذين تصادف مرورهم بالحملة – توصيل أصواتهم للمسئولين، مطالبين بمزيد من الاهتمام
بالبنية التحتية للقرى من صرف صحي ، ومستشفيات أو وحدة صحية على الأقل لخدمتهم، وأن
الأرض الزراعية لديهم كبيرة وفي حاجة إلى طرق تساعدهم في الحرث والزرع والتوزيع.

وكانت الدكتورة
مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة قد طرقت أمس باب سيدة بسيطة بكفور كوم أمبو ،
يرافقها كل من الدكتور أحمد عماد وزير الصحة واللواء حمدى حجازى محافظ أسوان مستمعين
إليها ومقدرين فرحتها بأن يكون مسئولين في ضيافتها وسماع شكواها ومطالبها ومطالب قريتها.

وأكدت مرسي أن
حملة طرق الأبواب تأتي في إطار اهتمام المجلس للتواصل مع السيدات البسيطات في القرى
والنجوع بجميع محافظات مصر ، مشيدة بالروح المعنوية العالية لدى السيدات وحبهن لبلدهن
واستعدادهن لمساندتها رغم الظروف الاقتصادية ، والتضحية من أجلها، آملات أن يكون الغد
أفضل.

يذكر أن حملة طرق
الأبواب قد جابت 11 محافظة حتى الآن بما يعادل 100 قرية ونجع ، تم خلالها تنفيذ مايزيد
عن 5000 زيارة منزلية ،وتستمر الحملة في طرق الأبواب فى باقي المحافظات، واستطلاع آراء
السيدات ورصد مشكلاتهن وتوصيلها للمسئولين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: