الإثنين , سبتمبر 21 2020

سيدة بغداد .. للشاعر : اياد الخياط

ارى في دموعك قيد يموت
فعودي ألينا ريـاح العشيـق

ليزرع نهرا على غصنــــنا
ستبكين  فيه بكاء الغريق

اراك تزوليــــن عشا فعشا
الا تقرأيـــن رماد الرحيـق

يريك ظلال هزيمتنـــــــــــا
متى ستفوزيــن فوز الرحيق

كانك وهم شعاعــــــه ورد
ساحلم فيــــك كحلـم الغريق 

و حلم الغريب و حلم الرفيق
و حلم العدو  متى نستفيـــــق

اتتك الثعابيـــن من كل فــــرع
متى تدركيــــن زمان الحريق

و بغداد قد تفعل المستحيــــــل
على كوكب في سمــاء السحيق

و روحي تلاكم نفســـي عليها
لترجع بغداد رجع البريــــــــق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: