الأحد , سبتمبر 27 2020

محكمة إماراتية تقضى بسجن 3 رجال بتهمة الانتماء لجماعات محظورة

ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن محكمة فى الإمارات
العربية المتحدة قضت اليوم الاثنين، بسجن اثنين من مواطنيها أحدهما لعشر سنوات
والآخر لسبع بتهمة الانتماء “لتنظيم سرى محظور”.

وأضافت الوكالة أن المحكمة حكمت فى قضية منفصلة على رجل
من دولة عربية أخرى بالسجن ثلاث سنوات بسبب كتابة شعارات والرسم على الجدران دعما
“لتنظيم إرهابي” وكتابة عبارات مهينة لمسؤولى الدولة.

ولم تعرف الوكالة هوية الرجال أو المنظمات لكن الإمارات
تشن حملة على الإسلاميين الذين تتهمهم بمحاولة زعزعة استقرارها. والإمارات عضو فى
منظمة أوبك وحليف للغرب.

وفى القضية الأولى أدانت المحكمة الاتحادية العليا فى
أبوظبى رجلا بتقلد منصب قيادى فى “تنظيم سرى محظور” وحكمت عليه بالسجن
عشر سنوات. وسجنت الثانى سبع سنوات لانتمائه لنفس التنظيم وإدارته أحد مقاره فى
الإمارات والترويج لأفكاره.

وحظرت الإمارات العديد من الجماعات المتشددة، ومنها
جماعة الإصلاح التى يشتبه بأن لها صلات بجماعة الإخوان المسلمين.

وفى 2013 أدانت الإمارات عشرات المتشددين يعتقد بانتماء
كثير منهم لجماعة الإصلاح بتهم التآمر للإطاحة بالحكومة فى جلسة انتقدتها جماعات
مدافعة عن حقوق الإنسان.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: