الأحد , أبريل 11 2021

عباس أبو شنب يكتب :التنمية فى مصر

عندى فكرة وهو ان نرجع الثقافة المصرية فى البيوت المصرية زى التفصيل والغزل والحياكة والتطريز وتكون الام والست المصرية منتجة فى المدن وتعمل اشياء لفايدة اهل بيتها ولفايدة المجتمع المصرى بالذوق المصرى فى اللبس وهكذا وعندى فكرة وهو عمل فرن تشبه فرن البطاطا بالقرى وتكون فيها بلاطة للخبز وعيون للطبخ وخزان للمياه لغليها وبها حنفية وتشغل بالمخلفات كالورق والحطب وتقليل نسبة القمامة فى القرى نفسى فى شباب مصرى يخترع ويفكرى ويبتكر ونفسي ان تعمل قناة مصرية للصناعات وتدعم الصناعات كاتركيب الماتور وعمل بطاريات الكهرباء واساسيات تركيب المكن منها محتوى مفيد يجذب الشباب والاطفال فى المجتمع المصرى على الصناعة لأنه للأسف الاطفال اتعودو على التكنولوجيا وكارتون المصباح السحرى والطفل اتعلم التنبلة وانه كل حاجة تجيلو على الجاهز لا لازم الطفل يتعلم انه يبتكر ومنها تدوير عجلة الانتاج فى مصر
ثانيا الزراعة وتنمية الزراعة ومعرفة الشباب الخريجين لفوايد الزراعة واهميتها التنمية الحقيقيه هى انه عندنا مزارعين يقدرو يزرعو عشر فدادين رز بمفردهم بس المهم يتوفر لهم التقاوى والمناخ المناسب للزراعة وليكن الحكومة المصرية تأجر يجى 10 فدادين فى افريقيا للخريج الواحد او المزارع المكافح وتوفرللشباب المصرى المأكل والمشرب والمعدات وتخصصو لكل طالب محصول معين يطلعو فى خلال سنة ويتباع فى نفس البلد او تأخذه مصر او حد عنده ثقافة مصنع الالبان او تربية المواشى فى مصر او افريقيا او غيره بردو من ضمن التنمية المحليه ومنها لاقينا حل لمشكلةالبطالة وتسريع عجلة الانتاج

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: