الأحد , سبتمبر 20 2020

أراك كما النورس …..قصيده للشاعر ألسر الشريف

أراك كما النورس 
تحلق وحيدا 
لاتهيم 
لا تهتم 
ولا يهمني 
غير طلك المصحوب 
قيثارتي 
أرانا نرقص في غمرة من الأشواق 
كمن ضل طبله جمرة لاتتقد 
أطفئ بي وحدتنا 
أطوي بك المسافة 
التي أغرقت كراسة الحنين 
أثنيني بين جناحك 
الذي أكتب بريشه 
علي الماء و أسأله؟ 
هل وجدته بين السطور و أنت الحبر 
هل نكتب سويا 
لا يهم إن غادرنا محنة الأحلام 
أو كذا ليلنا حاز على بقعة ضوء
من سناك 
لنا أسئلة لا تقاوم جفاف الإجابات 
المسنودة على بريق الضحك، 
أرانا في حرقة الروح نلتئم ولا تهتم، 
شارد خطوك في قصي المناجل 
يرفل من وجعي قناديل 
تحصد في موسم العودة 
قطع من زفير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: