الأربعاء , سبتمبر 23 2020

طريقة علاج جديدة لمرضي السكر عن طريق الأعصاب

وفى تطور يمكن
ان تؤدى إلى علاجات جديدة لمرض السكر، توصل علماء أمريكيون إلى الدور الذى يلعبه بروتين
منظم لنمو الخلايا العصبية فى دفع خلايا فى البنكرياس لإفراز الأنسولين ، وهو الهرمون
الذى يساعد على الحفاظ على المستوى الطبيعى للسكر الدم .

فقد قام العلماء
بدراسة مجموعة من البروتينات معنية بالجزيئات الحيوية ، والمعنية بعامل نمو الأعصاب
NGF، وتعنى هذة البروتينات
بنمو تغذية الخلايا العصبية وخلايا الجهاز العصبى .

وقد عرف فى السابق
أن الخلايا العصبية وخلايا بيتا فى البنكرياس المتواجدة فى مجموعات تسمى جزر لأنجرهانز
لإنتاج الإنسولين ، يوجد بينهم العديد من أوجه التشابه فى التركيبة الجزيئية ومستقبلات
الإشارة .

وقال ريجى كوروفيلا
الباحث فى جامعة جونز هوبكنز فى مدينة بالتيمورالأمريكية أن المستقبلات هى بروتينات
على سطح الخلايا التى تستجيب لمواد كيميائية معينة ولها أدوارا حاسمة فى الآليات البيوكيميائية
، إلى جانب إمتلاك الخلايا العصبية وخلايا بيتا فى البنكرياس لديها مجموعة من الجزيئات
الحيوية .

وقد قام العلماء
بتتبع البحث لسلسلة من الإشارات البيوكيميائية تبين أن إرتفاع مستوى السكر فى الدم
قد يعود فى بعض الأحيان لتعطل عمل مجموعة الجزيئات الحيوية .

وأوضح العلماء
فى سياق الدراسة المنشورة فى العدد الأخير من دورية التطور الخلوى- أنه من خلال التلاعب
الجينى فى فئران التجارب و أدوية لمنع عمل الجزيئات الحيوية فى إطلاق إشارات إلى خلايا
البيتا فى البنكرياس ، لوحظ تراجع مستويات السكر فى الدم ،ما يعطى رؤية كاملة على دور
هذة الجزيئات الحيوية والأنزيمات المرتبطة بها فى زيادة أو خفض مستويات السكر فى الدم
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: