الجمعة , سبتمبر 25 2020

د. محمد فاروق يكتب : لـ منى مينا وغيرها .. اتقوا الله فى مصر !

موضوع استخدام السرنجات ” السرنجة ” لأكتر من مرة ، موضوع يستحق رؤيته بشكل
أبعد من ” الشخصنة ” ، بشكل أبعد من البحث عن ” شيطنة فلان أو فلانة
” حتى إن كانوا يستحقوا ده ، لكن الحقيقة ده مش موضوعنا ، أو مش موضوعي أنا على
الأقل .

أولاً : الدكتورة
منى مينا لو كانت شخصية ناضجة ، ماينفعش تقول ” قالولي ، أو طبيب شاب قاللي
” في رسالة ” إنها تعليمات شفهية من إدارة المستشفى باستخدام السرنجة لأكثر
من مرة ” !

ثانياً : الكلام
ماكانش عن استخدام السرنجة لأكثر من مرة لأكثر من مريض ، الحكاية هي استخدام المواد
” ذات طابع الاستخدام لمرة واحدة ، أكثر من مرة لنفس المريض ” مع استخدام
وسائل التطهير وخلافه .

ده طبعاً ماحصلش
عندنا ، لكن حضراتكم عارفين إن الكلام ده معمول به في كل الأراضي المحتلة ؟ في كل الدول
اللي دخلت في أزمات ؟ في كل وطن داخل المنطقة العربية يُعاني من الخراب العربي ؟!

بتتكلموا في إيه
؟

ليه مش حاسين لما
بنقول ” خافوا على مصر ” من المصير ده ؟! إتقوا الله في وطن أصبح اللي بيشتغل
في إدارته ” شايل هموم جبلين ” !

لو حصل وكانت مصر
استمرت في حكم الإخوان ، أو ضاعت بعد يونيو بأفكار وهلاوس وخيانة التيار الثوري والنشطاء
والاشتراكيين الثوريين ورموز الخراب الكبار ، كان ممكن نضطر نستخدم الأدوات الطبية
لأكثر من مرتين ، ويمكن عشر مرات ” لنفس المريض ” . كان ممكن نعالج الناس
في الشوارع ، كانت المشكلة ماتقفش على نقص سلعة السكر كام يوم ، أو لبن الأطفال ، كانت
الكارثة حتكون أعمق !

لما بنقول خافوا
على مصر بيكون التحذير نابع من استشراف الحدث ، لذلك مصر عايشة بفضل الله ، وعلشان
فيها قوات مسلحة اعتبرت إن كل شيء يخص الفترة دي ” أمن قومي ” ولازم تشتغل
على قراءته قبل مايحصل ، كان المفروض والمخطط يكسروا القوات المسلحة علشان نوصل للخراب
!

وهو يا مصر ده الموضوع
..

وطن بيموت عشان الكل
.. مش سامع ، مش حاسس ، مش فاهم .. وقال نفسي
————————————————

“بيان من جبهة اطباء مصر لتصحيح المسار حول
تصريحات د مني مينا”

بسم
الله الرحمن الرحيم .

تسببت التصريحات الغير مسئولة والتي صدرت عن وكيلة نقابة
الاطباء الدكتورة مني مينا لحالة من الهلع والخوف لدي جموع المصريين بعد ان تناقلت
الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي ما ادعته بان وزارة الصحة أعطت أوامر للأطباء في
المستشفيات بإعادة استخدام الحقن اكثر من مرة .
وقد
أدلت بتلك التصريحات دون اي سند وادعت انها تلقت رسالة بهذا المعني وكان عليها ان
تتحري مدي صحة هذا الكلام وتتحقق من صحته قبل التوجه به الي الراي العام عبر وسائل
الاعلام
وما
ارتكبته الدكتورة مني مينا اخل بمبادئ الطب وأمانة المسئولية لنقابة الاطباء التي
من المفترض ان تتحري عن الإشاعات التي تمس الأمور الصحية بل وتتصدي لها الا انها
مع الأسف فعلت العكس ونشرت اشاعة غير حقيقية ليس لها اساس من الصحة وتضر بالسلم
الاجتماعي وتسبب بلبلة بين المرضي ونشر الرعب بينهم ونحن ندين بشدة هذا التصرف
الذي لا يمكن السكوت عليه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: