الأحد , أبريل 11 2021

“فيسبوك” تتخذ قرارا بشأن مستخدمي الحسابات المخترقة

قال متحدث باسم “فيسبوك”، اليوم الأربعاء، إن شبكة التواصل الاجتماعي لم تخطر أكثر من 530 مليون مستخدم سُربت بياناتهم بسبب إساءة استخدام إحدى خواص المنصة قبل عام 2019، وليس لديها حاليا خطط للقيام بذلك.

أفاد موقع “بزنس إنسايدر” الأسبوع الماضي، بأن أرقام الهواتف والتفاصيل الأخرى من ملفات تعريف المستخدمين كانت متاحة في قاعدة بيانات عامة.

وقالت “فيسبوك” في مدونة يوم الثلاثاء إن “الجهات الخبيثة” حصلت على البيانات قبل سبتمبر/ أيلول 2019 عن طريق “العبث” بالملفات الشخصية باستخدام ثغرة أمنية في أداة المنصة لمزامنة جهات الاتصال، حسبما ذكرت “رويترز”.

فيما قال المتحدث باسم “فيسبوك” اليوم، إن شركة التواصل الاجتماعي ليست واثقة من أن لديها رؤية كاملة بشأن المستخدمين الذين سيحتاجون إلى إخطار، مضيفا أنه أخذ في الاعتبار أيضًا أن المستخدمين لا يمكنهم إصلاح المشكلة وأن البيانات متاحة للجمهور.

أكدت الشركة أنها أغلقت الثغرة بعد تحديد المشكلة في ذلك الوقت، وقالت إن المعلومات المسروقة لا تتضمن معلومات مالية أو معلومات صحية أو كلمات مرور. ومع ذلك، يمكن أن توفر البيانات المجمعة معلومات قيمة عن الاختراقات أو الانتهاكات الأخرى.

قالت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية، إن من بين المعلومات المسربة، رقم هاتف مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لأكبر شبكة تواصل اجتماعي في العالم، وكذلك موقعه الجغرافي وتفاصيل زواجه وتاريخ ميلاده وحسابه على فيسبوك، مؤكدة أن رقم هاتفه أصبح متاحا على الإنترنت.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: