الخميس , سبتمبر 24 2020

رئيس وزراء الأردن: القدس أمانة وندعم مطلب “الدولة الفلسطينية”

قال
رئيس الوزراء الأردني “هاني الملقي”: إن بلاده ستواصل حمل المسئولية،
وأداء الأمانة، وستتصدى لكل المحاولات المدانة والمرفوضة، والتي تقوم بها سلطات
الاحتلال الإسرائيلي في القدس الشرقية المحتلة تجاه مقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

وأضاف
“الملقي” في بيان الثقة الذي ألقاه، اليوم الأربعاء، أمام مجلس النواب
لطلب ثقة المجلس بحكومته، وفق ما ذكرته وكالة “بترا”: الأردن الأقرب إلى
فلسطين، وقضيتها العادلة، وشعبها الشقيق ومعاناته، وقد أثبتت على الدوام أنها
الأكثر دفاعا عن القضية الفلسطينية، وعن حقوق الشعب الفلسطيني الشقيق.

وشدد
على أن بلاده ستواصل توفير كل أسباب الدعم للأشقاء الفلسطينيين، في سعيهم المشروع
والدؤوب لنيل حقوقهم المشروعة والطبيعية غير القابلة للتصرّف، وأولها حقهم في
تقرير المصير، عبر إقامة دولتهم المستقلة، وذات السيادة على خطوط الرابع من يونيو
عام 1967م، وعاصمتها القدس، في إطار حل الدولتين، وفي سياق شامل يعالج القضايا الجوهرية
كافّة، وهي قضايا القدس، واللاجئين، والأمن، والحدود، والمياه؛ استنادا للشرعية
الدولية، ومبادرة السلام العربية بعناصرها كافة، وبشكل يصون ويلبي المصالح الحيوية
العليا للأردن المتصلة بهذه القضايا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: