الأربعاء , سبتمبر 30 2020

في المدن المكللة بالبنادق……قصيده للشاعره لورا عبيد

في المدن المكللة بالبنادق
ينام الدخان تحت الوسائد
الأزيز
هدير الحوامات
رائحة الجنود

الأرصفة المتكسرة
عويل الليل
و القمح الغائب عن الحقول
ليست كل الحرب
أنا .. أنت .. 
أطفال جارتنا
و جيوبهم المحشوة باليتم
عجوز يعدُّ اصابعه
ننام لنحلم بالحمائم
على نوافذنا
و نعلم أن غدا بلا صباح
ألقي رأسي على الوسادة
أشعل سكارتي الأخرى
و أحلم 
أن كل هذا الدخان
تبغ محترق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: