الإثنين , سبتمبر 21 2020

وزير الإعلام الكويتى يفتتح معرض الكويت الدولى للكتاب

أكد
الشيخ سلمان الحمود الصباح  وزير الإعلام
ووزير الدولة لشئون الشباب بدولة الكويت، أن معرض الكويت الدولى للكتاب يسهم فى
تعزيز الثقافة والعلم والقراءة فى العالم العربى، مشيرا إلى أنه يعد “تظاهرة
ثقافية” يسهم فى تحقيق التوازن الثقافى والحضارى والإنسانى مع دول العالم.

 وأشار الحمود الصباح  خلال افتتاح 
الدورة ال41 للمعرض  بمشاركة 565
دار نشر تمثل 30 دولة عربية واجنبية  الى
انطلاق انشطة مصاحبة تركز على الشباب وأهمية غرس الثقافة والمعرفة فى نفوسهم فضلا
عن تعزيز الهوية الوطنية فى ضوء ما يشهده العالم من متغيرات لاسيما ما يتعرض له
العالم العربى من محاولات لزعزعة أمنه واستقراره موضحا ان الوسيلة الاساسية لتحصين
الشباب هى تعزيز الثقافة ودعم دورها فى المجتمعات لافتا الى حرص الكويت على ان
يكون معرضها للكتاب من اقل معارض الكتاب فى العالم من حيث الرسوم تشجيعا ودعما
للثقافة

 ونوه الحمود الى  انه بالأمس القريب احتفلت الكويت برعاية وحضور
الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح أمير البلاد 
بافتتاح صرح ثقافى كبير هو مركز الشيخ جابر الاحمد الثقافى الذى يعد تحفة
ثقافية ومعمارية عظيمة ومجموعة من الجواهر للاشعاع الثقافة والتنوير وبث المعرفة
والتواصل مع الحضارات والعالم بما يؤكد الاهتمام الكبير بالنشاط الثقافى فى الكويت
.

 من جانبه أكد وكيل وزارة الاعلام طارق المزرم أن
الكويت تفتخر بهذا المعرض الذى يحتوى الى جانب عرض الكتب على انشطة مصاحبة تضم
محاضرات ثقافية وانشطة للطفل، لافتاً إلى أن الكويت معروفة بتاريخها الحافل بإقامة
معارض الكتاب على مدار 41 عاما ما يدل على اهتمامها برعاية الكتاب والمثقفين
والقراء وإعطاء فرصة لدور النشر والكتاب من الكويت ومن الدول الشقيقة والصديقة
للالتقاء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: