الجمعة , سبتمبر 18 2020

أوَدُّ أصدِّق …..قصيده للشاعر محمد الجرادي

مَرّ وهْمٌ ثقيلٌ على القلبِ ..

مازلتُ أحيا به ،
وأصفقُ .
مازلتُ أحرسهُ بالتعاويذِ من كل ريحْ .
وأهتفُ : بالروحِ 
والدمِ..!

أهتفُ : ياااا وَهْم ، 
عرشكَ هذي النعوش الغفيرة،
هذي الجموع الفقيرة،
هذا التشظي ..
لتبقى !

وعرشكَ ارصفة العمر ..
أوجاع ما خلْف أسوار هذا التراب ..
لِتَبقَى!

((قضاؤكَ ماضٍ / وسيفكَ أمضى ،
أجوعُ لِتَحيا / وتَحيَا لأفنى
فكيف أرومكَ صداً ودحرا ..))

أوَدُّ أصدِّق ..
أنيَ قامرتُ / قامرتُ عرشكَ 
شيًّعتُ صمتى العتيق ..
وشيَّعتُ خوفي 
أوَدُّ أصدِّق ..
أن (شُبَاطَ ) طوى عرشكَ المتطاول ، 
فاض بما يششتهي الشهداء 
وانجز وعد الخلاص .

أوَدُّ أصدِّق ..
أن غداً لائقاً بانتظار اليمانيين 
يُزهر في دمهم أغنيات سلامٍ 
وأمنٍ 
وعدلْ 
غداً ..
نبضهُ كل قلبٍ ..
وحقلْ .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: