الثلاثاء , سبتمبر 29 2020

أمنية ….مقطع شعري للشاهره روضه بوسليمي

..و يتكور فقدي على فقده

و يكومان حتى يصيرا جبالا

فتتساءل الأرض عما يجري..
و يوشوش الخلق فيما بينهم..
..فماذا لو كفنت تعبي 
و صندقت جثث شقائي 
و حنطت الأرق الغبيث
و ألقيت بالجميع في مجرى النيل…
فأنا ….أبغي شاطئ فرعون
و أشتهي مشط اسيا 
و أحلم بحمامات فاتر عذب ماؤها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: