الأحد , سبتمبر 20 2020

ذاك الذي…….فصيده للشاعره جنات حمدي

ياذا الذي اغرقني الشوق في بحوره

ماذا عساني افعل والشوق يغلبني

كيف اهذب ذاك الذي يردد إسمك 

وانا بين الحاء والباء كلي حيراتنا
اهواك واليك شوقي يقتلني
وعيوني يزهدها اي حلم
كن حليما علي قلب يرافقك
وفؤاد يشتاق الي لقاءك
ياذا الذي يعاند شوقي
كيف تجمع الحنين والقسوه
كل الإشياء ترجوك البقاء
تسامرك. والحكي معك إشتياق
تغرق في ثناياك 
وتسافر علي شراع سميته اهواك
إيليق بمحب ان يزهد حبيبه 
إيليق بسيد أن يغرقني وأشتاق
ياخليل الروح. هون علي قلبي
فمنذ قابلتك والروح مشتاقه 
اهواك يارجلا كل الإشياء اليه تشتاق
هون علي عاشقتنا تهيم بمحرابك
تسافر وتعود وهي بالقرب منك
وإنت بعاندك تقيم الحروب بفؤادها
وكل الحراس علي عينيها تشتاق
إليك تحفظ وعدها
وكل وعودك لها إنقضتها 
فما الطريق اليك ان كنت تشتاق
ياذا الذي بكفيه يملق قلبها
اعد ما سرقته.. 
واخبر الغروب انه بعدك ما عاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: