الأحد , سبتمبر 20 2020

قالت وقد عادت بها الذكرى …..قصيده للشاعر رسمي اللبابيدي

قالت وقد عادت بها الذكرى :

صديق كات يتبعتي
. . . . . . . . . . بأشواق وتحنان

الى ابواب مدرستي 
. . .. . . . .. يرافقني ويرعاني

صباح الخير يا حلوة
. . . . . . . . . لقد قال وناداني

و لما رحت أتبعه
. . . . . . . . . إلى درب لنا ثاني

لمشوار بنا يعدو 
. . . . . . إلى روض وبستان

إلى العاصي ويتبعني 
. . . . . .. .. ليلهب قلبي الحاني

وقلت الدرس أتعبني
. . . . . . . .. وعلم الجبر أشقاني

فقال عيونك الكحلى 
. . . . . . . .. . بها أنغام ألحاني

ويدنو كي يلاعبني
. . . . . . فيجذب قلبي الغزل

وأخشى أن يداهمني
.. . . . . ويغمر وجهي الخجل

وللقصة تتمه 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: