السبت , سبتمبر 26 2020

ديلي ميل تكشف مقر اختباء البغدادي

كشفت مصادر من داخل الموصل، أن الرعب يلاحق زعيم تنظيم
داعش المتشدد، أبوبكر البغدادي، وذلك وسط استمرار تقدم القوات العراقية والبشمركة
في معركة استعادة المدينة الواقعة شمالي العراق، بدعم من التحالف الدولي.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية”، إن
البغدادي يتخذ من أحد الأنفاق في الموصل مقرا له، وقد بات يشكك في أقرب المحيطين
به خوفا من أي خيانة أو تمرد.

وأوضحت، أن زعيم داعش بات “يشكك في كل من حوله حتى
المقربين منه”، مما تسبب في إصدار أوامر بقتل أكثر من 50 مقاتلا متشددا بتهم
التجسس.

ونفذت أوامر القتل بطرق وحشية دأب عليها التنظيم، أبرزها
إغراق الضحايا أحياء بعد إثبات تواصلهم مع قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات
المتحدة.

وحصلت الصحيفة على المعلومات عبر رسائل نصية بعثها أحد
الأشخاص في الموصل للاستخبارات العراقية، مؤكدا أن الشك تمكن من البغدادي.

وأصبح زعيم داعش، الذي كان يسيطر على مناطق واسعة
بالعراق، “خائفا طوال الوقت”، مما دفعه “لارتداء حزام ناسف حتى
أثناء نومه لتفجير نفسه حال شعر بالخطر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: