الأربعاء , سبتمبر 23 2020

وزير البيئة يعود إلى القاهرة قادما من المغرب

عاد الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة، إلى القاهرة اليوم الأحد، قادما من المغرب بعد زيارةاستغرقت أسبوعا شارك خلالها فى مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية التغيرات المناخية الـ22 في مراكش “COP 22″، نيابة عن الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس لجنة دول وحكومات إفريقيا لتغير المناخ.

ألقى “فهمى” كلمة مصر أمام القمة قدم خلالها شكر مصر للرئاسة المغربية على استضافة المؤتمر الـ22 والثناء على العمل الدؤوب للرئاسة الفرنسية للخروج باتفاق باريس؛ ليكون اتفاقًا عادلًا ومنصفًا مع تأكيد أهم الأبعاد الأساسية، وهي مبدأ الإنصاف والمسؤوليات المشتركة والأعباء المتباينة، وضرورة نقل التكنولوجيا وبناء القدرات، وتوفير التمويل المستدام؛ للوصول إلى هدف 100 مليار دولار سنويًا لتمويل المناخ”.

وأشار الوزير، إلى أهمية المبادرة الإفريقية للطاقة المتجددة، والمبادرة الإفريقية للتكيف كمبادرتين طموحتين تضعان نصب أعين الدول المتقدمة متطلبات وآمال القارة الإفريقيةبوضوح، من خلال شراكة فعّالة مع المؤسسات الإفريقية تؤكد الملكية الإفريقية.

وأكد فهمي التزام مصر ببذل كل الجهود لدفع المبادرتين واستعداد مصر لاستضافة مجلس إدارة المبادرة الإفريقية للطاقة المتجددة، مشيرًا وأن مصر على المستوى الوطني قامت بالانتهاء من الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة والتي تضمنت قضايا تغير المناخ ضمن محاورها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: