الأحد , يونيو 20 2021

ياليتني قتلت معكم. نص بقلم ايمان القصيري_ المغرب

يا ليتني قتلت معكم
أتعلم أبي أ تعلمين أختي عيوني صارت جافة لم تعد هناك دموع، وقلبي أصبح يكرهني من كثرة الحزن عليكم وذاكرة أصبحت متجمدة تتنفس فقط من أرشيف الماضي .لقد صرت يا أبي مثل جثة تمشي فوق الأرض تفوح برائحة الضياع والحزن هل يعقل لجثة أن تمشي فوق الأرض ! انها أنا أبي . أحيانا أصف نفسي يا أختي مثل ذاك الناي الذي هو عبارة عن قصبة جوفاء تتنفس بلحن الحزن ،هل هده هي النهاية ؟
لا بل هناك أمل هو أملي في الله ان يشفي هدا القلب المحروق من قسوة الفراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: