السبت , سبتمبر 19 2020

ثائر الحق..للشاعر : علي حمادي الناموس

هَرِمَ الزمانُ ولمْ يلدْ لكَ ثانِ
وَزْهَرَّ فيكَ قصائدٌ وآماني
وَهَفْت على قَدَميْكَ أحلامُ الدُنا
فَركَلتَها كي تستَقِرَ معانِ
ومنحتَ للخُلدِ البقاءَ مسوَّماً
بدِماكَ مزهواً على الازمانِ
يا كعبةَ الثوارِ حَجُكَ واجبٌ
ويطوفُ حَولكَ جوهرُ الايمانِ
فأفاضَ من كبدِ السماواتِ العُلا
أمرٌ .تُفَتْحُ بابَ كلِّ جنانِ
ألَ الرسولِ جنونُ حبيَّ ساقني
شوقاً لتقبيلِ الثَرى فشجاني
وانهالَ من عُسرِ العيونِ دموعُها
وتَهجدت لكَ حَسرةٌ بجناني
شوقٌ اليكَ يشدني من خافقي
ويثورُ في فكري وفي وجداني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: