الأحد , يونيو 20 2021

الشاعرة السورية، نور الهدى السمور، تكتب:”ستثمر بعد عجاف”

من دم جولاني وروح دمشقية
أجدد معكم الوفاء للقضية
قضية فلسطين العروبة
من الأموي إلى الأقصى
أرسل التحية
يا قدس لا تحزني
فكلنا لطهرك هدية

ظن اليهود أنهم يقدرون
تزويرالهوية
وجعل القضية يهودية
وظنوا أنه بإمكانهم سرقة الأقصى
وتهويد الهواء والحجارة
ونسوا أنهم
في وجه أبناء الحجارة
ظنوا وكم خاب ظنهم
وسيظل خائباً
فكل طفل منا يولد محارباً
ومن حجر لبندقية
أمام دباباتهم نقف
بكل عزيمة قوية
نصرخ.. لن ننسى يوماً
لن ننسى القضية
هذي بلادنا منذ خلق البشرية
ياشذاذ الآفاق.
ياحثالة الشعوب
من أين جئتم ؟
وكيف جئتم ؟
وبأي حق احتللتم أرضنا
لقد كانت سرقة علنية
لكن بإذن رب القبلة الأولى
سترحلون… سترحلون
فنحن أبناء البلاد المغتصبة
رضعناها من المهد مع لبن أمهاتنا
أنكم محتلون
وبلادنا عربية
سننهض من الأجداث
ندب الرعب في قلوبكم
سنخرجكم عن ترابنا
وسنجتث جذوركم
من عمق أرضنا
وسنحرر فلسطيننا
وجولاننا وكل شبر
وتعود عربية عربية
عربية الهواء..
والهوى
والدم واللغة
لا بلفور ينصركم
ولا مؤتمراتكم أجمع
فليصغِ العالم
لما أقول فليسمع
ستهزم الصهيونية
على يد أشبال أمتنا
سترحلون سترحلون
وتجرون ذيولكم خائبة
سنمحو من البراق
أثار العبرية
ومن كل شبرٍ
بصمات أيديكم الهمجية
فنحن قد خلقنا أحراراً
ولن نموت
إلا أحرارا
نعيش رافضين وجودكم
وسنظل نحمل على أكتافنا
كفناً
وفي قلوبنا
الجولان سوري
وفلسطين عربية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: