الثلاثاء , يوليو 27 2021

النيابة المصرية تصدر أمرا جديدا بشأن قضية “فتاة الفيرمونت”

أصدرت النيابة العامة المصرية، أمرا مؤقتا بشأن القضية المعروفة إعلاميا بقضية “فتاة الفيرمونت”، مشيرة إلى أنه لا وجه لإقامة الدعوى الجنائية لعدم كفاية الأدلة.

جاء ذلك وفقا لبيان النيابة المصرية على صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، اليوم الثلاثا، قالت فيها إنها أمرت بإخلاء سبيل المحبوسين احتياطيا.
واستمرت التحقيقات في الواقعة لنحو تسعة أشهر استنفدت فيها كافة الإجراءات سعيا للوصول إلى حقيقتها، بحسب البيان، الذي أوضح أنها توصلت منها إلى أن ملابساتها تخلص في مواقعة المتهمين للمجني عليها بغير رضائها بجناح في فندق الفيرمونت، حال فقدانها الوعي خلال حفل خاصّ حضرته عام 2014.

وتابع البيان: “لكن الأدلة لم تبلغ حد الكفاية لتقديم المتهمين إلى المحاكمة الجنائية عنها”.

ولفت البيان إلى تأكيد النيابة المصرية أن أمرها الصادر في تلك الدعوى أمر مؤقت يمكن معه إعادة التحقيق فيها إذا ما تم تقديم أدلة جديدة يمكن النظر فيها قبل مضي مدة تقادمِ الجريمة.

وتعود جذور القضية إلى بلاغ تلقته القوى الأمنية بتاريخ 4 أغسطس/آب الماضي، من المجلس القومي للمرأة، بشأن شكوى قدمتها فتاة تتهم فيها عددا من الأشخاص بالاعتداء عليها جنسيا في عام 2014 داخل فندق فيرمونت نايل سيتي في القاهرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: