السبت , سبتمبر 19 2020

أنتِ رمادي وأنا الحطب …….قصيده للشاعر قاسم الذيب

أنتِ الغريبة 
وأنا الوطن
أنتِ السائحة 

وأنا البحر
أنتِ المسافرة 
وأنا القطار
أنت الشجرة 
وأنا جذور الآرض ..
أنتِ الدروب والأزقة والبيوت
أنتِ رغيف الخبز والإدام
أنتِ الصلاة والسماء
أنت السفينة 
وأنا مرسى النهر ..
أنتِ الضحكة
وأنا مبسم الشفاه
أنت الديار والرسم والفرشاة 
والأزميل والحجر
أنت بلادي ورئيسي 
وجنود الجيش والعسس ..
أنت رمادي
وأنا الحطب
أنتِ سرير النوم 
وأنا فزت الغبش
أنتِ دموع الشمس
وأنا شعاع رائحة القمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: