الجمعة , سبتمبر 18 2020

إكرامى يكشف لـ”خالد صلاح” كيف دخل السينما وأجره الأول وعلاقته بعادل إمام

 كتب _ أحمد كمال هاشم 

أكد الكابتن إكرامى،
حارس مرمى النادى الأهلى والمنتخب الوطنى السابق، أنه حينما عرض عليه العمل فى السينما
كان بالفعل نجما فى كرة القدم، حيث أعطته بالفعل كل شىء من الشهرة والمال وحب الناس،
لكنه كان يحب السينما، فهى كانت الهواية الوحيدة لهم كجيل فى ذلك الوقت.

وأوضح إكرامى،  خلال حواره مع الإعلامى خالد صلاح، ببرنامجه على
هوى مصر، المذاع على فضائية النهار One، أن السينمات وقتها كانت معدودة، وكان يمكن أن يدخل السينما مرتين
وثلاثة فى اليوم الواحد.

وأشار إلى أنه
حينما بدأ دخول مجال السينما، عرض عليه التمثيل أمام فريد شوقى وعادل إمام وسهير رمزى
وكريمة مختار، مضيفا “كنت بأدفع فلوس عشان أشوفهم، والوحيد اللى كان ليا علاقة
بيه المرحوم فريد شوقى لأنه كان عضو فى النادى”.

وتابع “كانت
تجربة ما تتفوتش، وكانت الحدوتة ما تتفوتش، والشخصية كانت تشبه شخصيتى الحقيقية، وخلال
عملى فى الفيلم الأول مضيت عقد الفيلم الثاني ثم الثالث والرابع، ثم شعرت أنها لا تضيف
لى شيء، رغم أني كنت أحبها ولكن قررت التوقف”.

وكشف عن أن أجره
فى فيلم “رجل فقد عقله” كان ألف جنيه، وكان الجنيه الأسترلينى وقتها يساوى
2 جنيه ونصف، وكانت الأموال وقتها لا تفرق معه، فحينما يعمل مع عادل إمام وفريد شوقى
وسهير رمزى، وكانوا نجوم مصر فى هذا الوقت، لا يمكن أن تقف الأموال عائقا.

وأوضح أنه حتى
الآن يلتقى الفنان عادل إمام، وتقابلوا قريبا فى مدينة الإنتاج الإعلامى وتبادلوا الحديث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: