ثقافة وفنون

فتاة الحقيقه تخلف مواعيدها ….نص أدبي للكاتبه لينا نابلسي

فتاة الحقيقه تخلف مواعيدها ..تأتي متأخره وناقصة وعلي عجل..تحرق ثوبك وتقفز بعشوائية العالم ببواطن الأمور ..تغريك أنها تبحث عن راحتك لذا نام قرير العين في إغفاءه وأترك لها القياده …
لا تفعل ذلك مهما غلبك النعاس…تحكم في دقات روحك وأضبطها علي كُوب من عصير برتقال غير محلي…إستيقظ فالإشارة حمراء وأي خروج عن المألوف سيجعلك تصطدم وتنقلب علي نفسك…ستدفع الثمن حياتك ..فلم يبقي منك سوي قطعة أخيرة لم تتهشم أما الباقي فأنا دفنته بيدي في الحديقة الخلفيهً للعمر…
كان يوما ماطر بإمتياز و موسيقي بتهوفين الجنائزية تصدر من الجرمفون القديم الذي اهديتني إياه كتعويض عن موعد أخلفته وتكرر كما هو …أذهب..أنتظر..لا تأتي…أغادر
أغضب..تعتذر..أبتسم..تعدني مجددا..فأذهب..أنتظر..لا تأتي…وأغادر …كل مره كان النادل ينظر الي وجهي بملامح تخلو من الشفقه..يناولني فاتوره فأضطر الي ترك قطعة من روحي ثمن لها ..لم يبقي مني سوى قطعة أخيره..ماتت كل القطع و دفنتها في حوض الزهور الورديه عند سُوَر نهاية السماء..أنا نجمة ستنطفي مساء لترشد استهلاك طاقتها الشمسية فقد أوشك مخزوني علي النفاذ …
سأنتظر الربيع و أذهب في موعدي الاخير بعد أن أبتاع إسطوانة جديدة ل باخ…سأرتدي فستان أزرق و أنتظر..ربما تهديني هذه المره روح جديده في عالم بسماء بلا سُوَر ..وإشارة مرور خضراء…بحقيقه لا تأتي متأخره ولا تغضب لأتفه سبب..حب بلا حوادث اصطدام وقلب يحتمل أكثر ..وحبيب لا يخلف المواعيد …سأنتظر الربيع في عالم أفضل..

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى