الأحد , يونيو 20 2021

فرسان المونديال 8: الدنمارك لقب من بعيد

كتب / يحيى السويد :

تعتبر قصة تتويج منتخب الدنمارك بلقبه الوحيد في كأس الأمم الأوروبية في السويد 1992 ، قصة غريبة وعجيبة ، حيث لم يتأهل بالأصل للنهائيات ، لكن حرمان منتخب يوغسلافيا الذي تصدر المجموعة الرابعة في التصفيات ، من المشاركة في النهائيات بسبب الحرب الأهلية في البلاد مهد له طريق المشاركة ، فاستدعي المنتخب الدنماركي على اعتباره وصيفاً لليوغسلاف في التصفيات ، وعلى عجل وقبل انطلاق البطولة بشهر تقريباً أستدعى المدرب لاعبيه الذي يقضون إجازاتهم الصيفية بنهاية الموسم ، وبمفاجأة كبيرة لم تكن منتظرة فاز الفايكنغ على الجميع وتوج باللقب الوحيد أمام ذهول و استغراب الجميع ، وهي المشاركة الرابعة لهم في النهائيات .

بدأت الدنمارك مشاركتها في البطولة انطلاقا من النسخة الثانية 1964 حيث حلت رابعة ، وغابت لتعود في النسخة السابعة في فرنسا 1984 وتخرج من نصف النهائي ، ثم خرجت من دور المجموعات في النسخة التالية 1988 قبل أن تتوج بلقبها الوحيد في نسخة 1992 ثم خرجت من الدور الأول في نسخ 1996و2000 و 2012 ومن ربع نهائي 2004 ومن الدور الأول في نسخ 2008 وغابت عن النسخة الأخيرة 2016

ولعب في مشاركاتها الثمانية 27 مباراة فازت في 6 وتعادلت في مثلها وخسرت 25 مباراة وسجلت 31 هدفا مقابل 45 هدفا استقبلتها شباكها .

قابلت ستة عشر منتخبا أكثرها فرنسا والمانيا بثلاث مباريات وكل من إيطاليا والسويد و البرتغال وجمهورية التشيك وإسبانيا مرتان ، ومرة واحدة منتخبات الاتحاد السوفياتي و المجر يوغسلافيا و إنجلترا و كرواتيا وتركيا و بلغاريا .

– عشرون لاعبا سجلوا الاهداف الدنماركية في النهائيات ، في مقدمتهم هنريك لارسن و بريان لاودروب ويوب دال توماسون بثلاثة أهداف ، وهدفين لكل من أرنسن و ألكيار لارسن و كروت دايلي و بيندير ، وهدف واحد لكل من بيرتلسن و برغرين و لاويرسون و أرنسن و بريلارسون و ليربي ومايكل لاودروب و بوفلسن و ألتورب و يانسن و فلفورت و بايسن و غرونكار .

– يملك خمسة لاعبين ثنائية وهم أرنسن و هنريك لارسن و بريان لاودروب ودال توماسون وبيندير .

– سجلت هدفين من علامة الجزاء .

– أسرع هدف دنماركي في النهائيات سجله هنريك لارسن في شباك هولندا 2/2 في الدقيقة الخامسة في نصف نهائي 1992 قبل أن تفوز بركلات الترجيح .

– بطاقة حمراء واحدة نالها لاعبوها في النهائيات وكانت لبرغرين في مباراة اسبانيا 1984

– احتسب لها ثلاث ركلات جزاء سجلت اثنتان وأهدرت واحدة ، بينما أحتسب عليها أربع ركلات .

– خمسة مدربين تناوبوا على قيادة المنتخب في النهائيات ، أولهم بول بترسون 1964 ثم سيب بيونيتيك في نسختي 1984 و 1988 وريتشارد مولر نيلسن 1992و 1996 و بو يوهانسون 2000 ومارتن أولسن في نسختي 2004 و 2012

– ضمت التشكيلة التي توجت باللقب 1984 بعد الفوز على ألمانيا في النهائي 1992 حارس المرمى بيتر شمايكل واللاعبون القائد لارسن أولسن و تورن بيتشنيك و كينت نيلسون و جون سيغفونيك و كين كيرويسونت و جون بويد و كيم فيلفورت و هنريك لارسن و بريان لاودروب و فيليمنغ بوفلسن وشارك كلوز كريستنسن بدلا عن سيغفونيك في الدقيقة 64

– اختار المدرب جوناس ويند القائمة النهائية التي ستشارك في البطولة الحالية حيث ضمت حراس المرمى كاسبر شمايكل و يونان لوسل و فريدريك رونو ، وفي الدفاع سترايغر لارسن و سيمون كيير و أندرياس كريستنسن و يواكيم أندرسون و دانييل فاس و ماتياس يورنسون و يواكيم موهل و بانيك فيستر جارد. نيهارلاي بوفلسن ، وفي خطي الوسط والهجوم ماتياس جنسن و كريستيان فورغارد و بيرهو جيرميخ و توماس ديلاني و أندرياس كريستنيانسن و كريستيان إريكسون و مايكل داسفارد و روبرت سكودا و ماتيو براثوايت و اندرياس كورنسون و يوسف بولسن و كاسبر دولبيرغ .

– وقعت الدنمارك في المجموعة الثانية حيث تلتقي فنلندا في الثاني عشر من هذا الشهر ، ثم تواجه بلجيكا في السادس عشر منه ، وتختتم الدور الأول بمواجهة روسيا في الحادي والعشرون من ذات الشهر ، وتقام المباريات الثلاث في عاصمتها كوبنهاغن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: