الخميس , يوليو 29 2021

وزير الخارجية المصري: مراعاة أنقرة لطلبات القاهرة تسهم في تذليل العقبات نحو تحسين العلاقات

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أن “هناك طلبات وتوقعات لمصر من تركيا، إذا تم مراعاتها من الجانب التركي فهذا من شأنه تذليل العقبات وفتح المجال أمام تحسين العلاقات بين البلدين”.

وقال شكري في تصريح لقناة “صدى البلد” المصرية: “هناك مسار يتم من خلاله تقييم السياسات التركية والتزامات تركيا بأن تسير وفق مبادئ القانون الدولي والعلاقات الخارجية وفي مقدمتها عدم  التدخل في شؤون الدول والاحترام المتبادل”.

وأضاف: “هناك طلبات وتوقعات لمصر من تركيا إذا تم مراعاتها من الجانب التركي فهذا من شأنه تذليل الصعوبات، ويفتح المجال لاستكشاف لأي مدى يكون هناك تحول في السياسة التركية “.

وأشار إلى أن “بلاده تسعى لأن يكون لها علاقات وثيقة مع الدول وشركائها الإقليميين والدوليين، ولكن على أسس من مراعاة المصلحة المصرية”.

وتابع: “أكدنا على الموقف المصري والمبادئ التي تحكم العلاقات لمواجهة الجانب التركي ببعض السياسات التي لا نراها تخدم مصلحة الاستقرار والأمن في المنطقة”.

ولفت إلى أن “استعادة العلاقات عملية متدرجة يتم من خلال تقييم ورصد وشعور من مصر بأن هناك فائدة تعود على مصر من السير قدما في رفع مستوى العلاقة مع تركيا”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: