الخميس , يوليو 29 2021

العلمانية المستنيرة لا تحارب الأديان! / بقلم | مكرم أبي فرّاج

كتب الدُّكتورِ أمين الياس و رشيد الزعتري كتاب تحت عنوان “الحراك العلماني في لبنان” وليست المرة الأولى التي يكتب فيها الدُّكتور أمين الياس عن العلمانية فهو متخصص في تاريخ الأفكار وله العديد من المؤلفات في اللغتين العربية و الفرنسية، منها عن دار سائر المشرق “علمانية من عندنا” و “لبنان الكبير من سحر الخطأ التاريخي إلى الدور الحضاري المرتجى”. حيثُ سلط الضوء على عدة عناوين تحت فكرة الحراك العلماني في لبنان منذُ ٢٠٠٦ إلى ثورة ١٧ تشرين الأول ٢٠١٩، فقد ذكر كلًّ من الدّكتورِ أمين الياس و الناشطِ المناضل العلماني رشيد الزعتري، بأن إذا كانت الفكرة العلمانيَّة قد نشأت في بيروت على يدّ المعلّم بطرس البستاني أواسط القرن التاسع عشر، فإنَّها بقيت طيلة قرن تقريبًا ذات طبيعة فكريَّة وفلسفيَّة ولم تتحوّل إلى حركة سياسيَّة وبرنامج سياسي ومشروع نضالي ذي بعد جماهيري واضح إلَّا بعد العام 2006 عندما قام عدد من العلمانيّين في لبنان بالبدء بتنظيم صفوفهم والتباحث في العلمانيَّة فكرة، وبرنامجًا، ومسيرة نضاليَّة.
وإذا كانت الحراكات الشعبيَّة التي حصلت في العديد من الدول العربيَّة في العام 2011، والتي عُرفت بـ”الربيع العربي”، قد توحّدت كلّها على رفع شعار” الشعب يريد إسقاط النظام”، فإنَّ الحراك الشعبي العلماني في لبنان، والذي رافق هذه الحراكات الشعبيَّة العربيَّة، قد ذهب خطوة أبعد من شعار “إسقاط النظام” ليتبنى بشكل واضح وعلني وصريح مشروع بناء “الدولة الديمقراطيَّة العلمانيَّة” الذي تشكّل المواطنيَّة حجر زاويته، بديلًا عن النظام السائد القائم على المزج ما بين الدين والطائفيَّة والسياسة.
هذه الدراسة تؤرّخ لهذه الظاهرة غير المسبوقة التي عرفها لبنان والعالم العربي منذ مؤتمر العلمانيّين في العام 2006 وصولًا إلى حراك 17 تشرين العام 2019 مرورًا بالحراكات الشعبيَّة أعوام 2010 و2011 و2015 والتي شكّلت كلّها محطات في تطوّر وتبلور تيَّار علماني عابر للطوائف؛ هذا التيّار الذي قد يقدّم الكثير من الإجابات على أزمات ليس فقط المجتمع اللبناني بل المجتمعات العربيَّة كافَّة.
فهل يكون هذا الحراك بداية علمانيَّة وفق مفهومها العربيّ والمشرقيّ واللبنانيّ… علمانيَّة من عندنا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: