الإثنين , نوفمبر 23 2020

و عندما جاء الخزنة يعمدون …..قصيده للشاعره نهي كمال

و عندما جاء الخزنة يعمدون ندوب التفاح في جسدي أستغفرت الشجرة كثيرا

أيها الإدراك

كم روضَتني وساوس المبجل

حتى صرت رفيقة صلصاله

كم ألتفت تضرعات المُغَيبين

كستائر حول بلوري( إذ الضوء يُهلك التأويلات )

طُوبى للبنفسج المتوهج

طوبى للكوانين برمادها الأرعن

طوبى لوصايا رمح كان جده خليل

طوبى لكُلي عندما يخذلني مجموع أشيائي

طوبي لسُكري عندما أنسى حضور أسمائي

طوبى لزوجي الهدهد عندما يفضح للملأ عنفواني

لماذا أقرأ بصوتك و قد أضاع هاجسك عنواني

أي موساي

دلني على شئ أهش به على جنوني

قال: هي عصاي

قلت:فلأتوكأ عليها

قال: ليس لي

( هذا الجرف كوحش مُتبن

هزي دمه المسفوح

كي يقاسمك عريه القاني)

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: