الأحد , مايو 16 2021
أخبار عاجلة

عبثٌ مُستَحق…قصيده للشاعره أمل عبد الهادي

عبثٌ مُستَحق

بعض العبث ضروري
فلا وقت للون وحيد
يرسم لوحة الوجه
وكيف لوجه واحد
أن يكون بهذا الضجيج
تلك الشواطئ لمدينتي
تحمل مركبا لبلاد بلا شواطئ
لملمْ عن اليقطين عروشه
وانتظر
ثمة حافلة ستؤمك للغسق
بعض القصائد
تعود من هناك
محملة بأصوات
تغني الصراخ
وبعضها
يرسم أشجارا
تهشُ الريح
بين يديك فتاة من حنين
ترتجف
كان الانتظار مرعبا
والظلام الكثيف
شبحٌ طارد روحها
فى مبارة قاتلة
أحسنُ ما كان
هذا الضوء الذى تهديها
والوجنات التى
تتخطّف الآن ابتسامها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: