الشاعر المصري، ناجح أحمد يكتب:” أعشى بدونك”

أهديتني حرفاً من أروع الكَلِمْ
يا سامع الصوت لا تَلُمْ
مجنون حبك بالسيف و القلمْ
إن تقترب مني جروحي تلتئمْ
بيت القصيد أنك الأملْ
في قربك البدر يكتملْ
في بعدك العيش في الظُلَمْ
أنت السهام المحملة البراكين الحممْ
في خصر صبوة الصبا حتى الهِرَمْ
أعشى بدونكَ الدياجي مُفْعَمَ اللَّممْ
سقت التحايا أجلك السَّلَمْ
كل البرايا لم يعرفوا تطبيب الألمْ
أنت الدواء الناجع للسقمْ
لا تترك القلب يُلْتَهَمْ
بين الحنايا لوعتي
من فرط حبك احتدمْ
شوقاً و لا ينفع الندمْ
حين التقيتكَ
و فرقتنا الأُمَمْ.

عن abdalla

شاهد أيضاً

دقّةُ التّعبيرِ القرآني (التّرابطُ بينَ الآيات) …..بقلم خليل الدّولة

قالَ تعالى (إنّ الّذينَ آمنوا والّذينَ هاجروا وجاهدوا في سبيلِ الّلهِ أولئكَ يرجونَ رحمتَ الّلهِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: