~•¤ماذا لو تحولت¤•~الشاعر☆أحمد نفاع/المغرب☆

ماذا
لو تحولت ..
————-‐- د/ بين أغصان الصمت – أحمد نفاع / المغرب
ماذا لَو
تحولتُ إلى نقيضي
وسكنتُ لِنَفسٍ غير نفسي
سأضحكُ
بَدلَ أن أبكي
وسأمحو كل أحرفي الراسخة
سأكتبُ
بمداد لاصقٍ شفافٍ ..
سأضطر أن أمقتَ – للأسف –
الجَمالَ
وزقزقة الطير
سأكرهُ بدلَ أن أعشق
سأتحدث بنبرة أبجدية
غير التي رَضَعت
سَتدور عقاربي عكس الزمن
وسيصبحُ خريرُ صمتي العميق ضجيجاً يؤذي

أخاف ..
كل ما أخاف
لو لَبِستُ نقيضي
أن أتحولَ إلى عقلٍ صاغرٍ ضَحلٍ
أتلذذُ بنكهة القَيد
أتعهدُ الجاهزَ
بدل
أن أفكر ..
لن أعرف أن أسامح
ولا أن أسبح في أحواض نقاء
سألتفِتُ – بلا بوصلة – لأغتني وأغنم .. وألتهم
لن تستهويني زرقة السماء
ولا وَقار شهادات
ولا الرموز
سأكون
بطلاً في رواية ..
عبقريٌّ / شيطانٌ مخيفٌ
أجزم أنكم ستضجرون مني ( مِثلي )
أكيد .. لن تكونوا أنتم القراء
سأنساكم ..
وسأنسى مَن كنتُ ومِن أين أتيت
وهل لي أصلاً
ذاكرة
أو
ملة

عن abear zaher

شاهد أيضاً

دقّةُ التّعبيرِ القرآني (التّرابطُ بينَ الآيات) …..بقلم خليل الدّولة

قالَ تعالى (إنّ الّذينَ آمنوا والّذينَ هاجروا وجاهدوا في سبيلِ الّلهِ أولئكَ يرجونَ رحمتَ الّلهِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: