مسؤول تركي يثير غضبا واسعا بتحركات وتصريحات “عنصرية” ضد اللاجئين السوريين

أثار رئيس بلدية مدينة بولو التركية، تانجو أوزجان، غضبا واسعا في تركيا وخارجها بتحرك لفرض رسوم قدرها عشرة أضعاف على فواتير المياه الخاصة بالأجانب، في إشارة إلى اللاجئين السوريين.

وأعلن أوزجان، المنتمي لـ”حزب الشعب الجمهوري” والمنتخب عام 2019 والمعروف بمواقفه الحادة المناهضة للاجئين، خلال مؤتمر صحفي في بولو الاثنين، أنه سيقدم اقتراحا على مجلس المدينة بفرض رسوم قدرها عشرة أضعاف على فواتير المياه الخاصة “بالأجانب”.

وقال أوزجان، متحدثا عن اللاجئين: “إنهم لم يذهبوا عندما قطعنا المساعدات، ولم يذهبوا عندما توقفنا عن إصدار تصاريح العمل، لذلك قررنا الآن اتخاذ إجراءات جديدة”.

وذكر رئيس بلدية بولو أن القرار، الذي سيتم بحثه في المجلس الأسبوع المقبل، يشمل كذلك فرض عشرة أضعاف ضريبة النفايات الصلبة “على الأجانب” التي تجمعها المدينة.

عن العربي اليوم

شاهد أيضاً

وزير عدل أوكرانيا يدعو مواطنيه لشراء السجون بدلا من المساكن العادية

عرض وزير العدل الأوكراني دينيس ماليوسكا على المواطنين شراء زنزانات في السجون بدلا من المساكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: