كتاب وشعراء

لحظة سفر . بقلم ليلى الرحموني

 

كم أهوى رحيلا
بموج النظر
و شراع يرفعه
رمشي قصد السفر

وسفينة يترأسها
باللحظ خافقي
وتأخذني حيث
شطآن العيون مقر

وأنسى أني سجينة
عقل وجسم
وأذكر أني روح
أطلقها قبطان النظر

وتغفو نفسي
وتلقي ظنونها
وموج عينك يكسر
بالغفو طوق القدر

يسرّح نفسي
و يأخذها لعالم سحر
يفوت مداه
حدود عقول البشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى